السبت، 31 ديسمبر، 2016

ملتقى: ويبقى الأثر 2- خليص

 
وتستمر لجنة الدعوة والإرشاد النسائية بحي الدف، في تقديم فعاليات من شأنها تحفيز المرأة على ترك بصمة مميزة لها في ميادين الحياة، إذ كنا اليوم (٣/٢٥) على موعد مع فقرات متنوعه في صالة الخيرات بعد صلاة العصر. 
 
واستفتحت الداعية (منى الفارسي) الملتقى بمحاضرة (ارتقاء الإيمان) حيث قالت: أنه كلما قوي الإيمان وترفع العبد عن المعاصي يزيده نور في القلب. 
 
وأشارت إلى أهم أسباب زيادة الإيمان وهي: زيادة رقة القلب التي تؤثر في فؤاد الإنسان المسلم وتجعله من التوابين لله.
 
وبقوة إيمانك تحصل على التزكية من لدنه تعالى، عندها تخرج من الدنيا بقلب طفل بريء نقي من الكره والحقد، وقبل تسجيل خروجك من هذه الدنيا أجعل لنفسك موقف عند حوض الكوثر، وذلك بإتباع ما أمر الرسول صلى الله عليه وسلم واجتناب ما نهى عنه. 
 
هذا ولقد حذرت من الوقوف على أطلال الموتى والبكاء عليهم وانتهاء الحياة بحياتهم، مشيره إلى أن هذه الحياة استفهامات؟. ونحن الإجابة وبقدر البلاء يكون الصبر عند الصدمة الأولى. 
 
وشددت على ضرورة الالتزام بهذا الدعاء "اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك" واستشهدت بقصة المؤلف عبدالله القصيمي لكتاب (الصراع بين الإسلام والوثنية) 
 
هذا الكتاب لقي قبولاً عظيمًا عند أهل العلم حتى قال فيه إمام الحرم المكي في ذلك الوقت قصيدة فيها ثناء عطر على الكتاب:
صراعٌ بَين إسلامٍ وكفرٍ --- يقوم به القصيميُّ الشجاعُ 
ألا لله ما خط اليراعُ --- لنصر الدين واحتدم النزاعُ
 
بل ذكر صلاح المنجد أن بعض أهل العلم قالوا للملك عبد العزيز – رحمه الله- (لقد دفع القصيمي مهر الجنة بكتابه هذا) 
 
ولكن المفاجأة أنه قام بتأليف كتاب آخر يدعوا فيه للنبذ الدين والانحلال منه، مناقض بذلك كل ماجاء في كتبه السابقة عن التوحيد.
 
وما إن وصل خبر الكتاب إلى الملك عبد العزيز – رحمه الله – حتى بادر بإرسال برقية إلى الشيخ فوزان السابق ـ رحمه الله ـ يطلب فيها منه أن يعلن براءته في الصحف من القصيمي.
 
 من كان يعتقد مجرد إعتقاد فقط أن القصيمي سوف ينقلب لسوء المآل؟. نسأل المولى السلامة والثبات على الصراط المستقيم. 
 
وقبل انتهاء المحاضرة حثت الداعية على الإكثار من الدعاء للمسلمين في ظهر الغيب لما في ذلك من المثوبة والأجر.
 
وبعد ذلك توقفنا مع مسابقة شيقة، ومن ثم أكملنا الحديث عن حفظ النعمة الذي ينشأ من محيط الأسرة فمتى ما قامت التربية على تقدير نعم الله فلن تتعرض هذه النعمة لتبذير. وتم الإشارة إلى مشروع حفظ النعمة بحي الدف والذي يقوم على توفير حاويات مخصصه لحفظ بقايا الطعام، هذا ونأمل أن يتم تطبيق ذلك على جميع احياء محافظة خليص.
 
وأضف على هذا تم استكمال محاضرة صوتية عن حسن الخلق الذي يعتبر أحد بوابات العبور لدخول الجنة، لهذا عليك التخلص من مخزونات الحقد والغل والحسد لكي تحضى بمجلس مع المصطفى عليه الصلاة والسلام: (أقربكم مني مجلساً يوم القيامة أحسنكم أخلاقاً) 
 
هذا ولقد تم السحب على جوائز قيمة، وختم الملتقى تمام الساعة ٨ مساء بكلمة طيبة تحفز الأرواح على ترك أثر طيب يفوح عطره بالحياة. 

ملتقى: ويبقى الأثر1- خليص

 

ومن الأثر الباقي للإنسان بعد مغادرة الحياة هو: عمله الذي قدمه، لهذا حرصت اللجنة النسائية للدعوة والإرشاد بحي الدف إلى تقديم ملتقى (ويبقى الأثر-١) في صالة الخيرات يوم الجمعة الموافق (٣/٢٤) بعد صلاة العصر، انطلقت الفعاليات المختلفة.
 
بداية مع محاضرة الداعية (أ. عافية الفيفي) بعنوان: (علامات قبول العمل الصالح من عدمه) إذا أوضحت حرص الإنسان على القيام بالأعمال الصالحة ولكن هل تحرى عن عمله وصدق سريرته مع الله؟ 
 
يقول ابن المبارك-رحمه الله تعالى-: (رب عمل صغير تعظمه النية ورب عمل كبير تصغره النية) وحتى يكون عملك عظيم لابد أن تطبق شروط قبول العمل وهي: الإخلاص فالله لا يتقبل من العمل إلا أخلصه، والمتابعة للرسول صلى الله عليه وسلم وعدم الابتداع.
 
هذا ولقد حذرت الداعية من أول ثلاثة تسعر فيهم النار: (.. أول من يدعو به رجل جمع القرآن ورجل يقتل في سبيل الله ورجل كثير المال فيقول الله تبارك وتعالى للقارئ ألم أعلمك ما أنزلت على رسولي صلى الله عليه وسلم قال بلى يا رب قال فماذا عملت فيما علمت قال كنت أقوم به آناء الليل وآناء النهار فيقول الله تبارك وتعالى له كذبت وتقول له الملائكة كذبت ويقول الله بل أردت أن يقال فلان قارئ فقد قيل ذاك ويؤتى بصاحب المال فيقول الله له ألم أوسع عليك حتى لم أدعك تحتاج إلى أحد قال بلى يا رب قال فماذا عملت فيما آتيتك قال كنت أصل الرحم وأتصدق فيقول الله له كذبت وتقول الملائكة له كذبت ويقول الله بل إنما أردت أن يقال فلان جواد فقد قيل ذاك ويؤتى بالذي قتل في سبيل الله فيقال له في ماذا قتلت فيقول أمرت بالجهاد في سبيلك فقاتلت حتى قتلت فيقول الله له كذبت وتقول له الملائكة كذبت ويقول الله بل أردت أن يقال فلان جريء فقد قيل ذاك ثم ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم ركبتي فقال يا أبا هريرة أولئك الثلاثة أول خلق الله تسعر بهم النار يوم القيامة).
 
نسأل المولى السلامة من سوء متقبل العمل، فحافظ القرآن والمنفق أمواله في وجه الخير والمجاهد في سبيلة جميعهم ذهبت أعمالهم هباءً منثوراً. وذلك بسبب النوايا التي وقعت في الشرك الأصغر وهو الرياء. 
 
قال عليه الصلاة والسلام: (الشرك أخفى في أمتي من دبيب النمل على الصفاة) ومن أجل أن نتقي شره علينا المداومة على دعاء كفارة الشرك الأصغر (اللهم أني أعوذ بك أن أشرك بك وأنا أعلم واستغفرك لما لا أعلم).
 
ولقد نبهت الداعية إلى الابتعاد عن شرك الأسباب ومنها على سبيل المثال: نثر الملح في زوايا المنزل بقصد طرد الشيطان إذ أن الملح يحتوي على جزئيات موجبة والشيطان سالبه وبهذا لا يلتقوا معاً، ومثال آخر: وضع الملابس في دورة المياه يجلب لها طاقة سلبية، كذلك ارتداء أساور الأيونات الإيجابية بقصد الحصول على طاقة ايجابية. وكل هذا يعتبر خرافة ولا صحة لذلك، والاعتقاد بأنها ستجلب المنفعة والتصديق لها شرك. 
 
وتحدث عن كيفية تحويل العادة لعبادة وكسب الأجر؟. وتساءلت ماذا لله من هذه العادات؟. وضربت مثال على ذلك: النوم الذي هو عادة للجميع، وأوضحت أنه عند نومك فقط اعقدي النية على أن هذا النوم من أجل التقوي على طاعة الله وكذلك الحال مع الطعام وغيره. 
 
وشددت على أهمية صفاء النية من كل شائبة، فعند إكرامك للضيف وتقديم العشاء له اسألي نفسك ما النية في ذلك؟. هل من أجل أن الكرم فضيلة أم مباهاه ليقال أنك كريمة أم ماذا؟. سؤال نترك الإجابة عليه لنفسك!.
 
هذا ولقد حثت النساء على تفقد النوايا بين فترة وأخرى، واحتساب الأجر في ابسط الأمور اليومية كتنظيف المنزل وتربية الأبناء والتودد لزوج وتقديم الهدايا وما شابه.
 
وبينت أن المقصود في المتابعة لمنهج المصطفى عليه السلام أن يكون العمل وفق سنته، فعلى سبيل المثال: أن تقوم (س) من الناس بقراءة جزء معين من القرآن وتحدد للبعض بقية الأجزاء للقراءة معاً بهدف ختم القرآن على نية (ص) من الناس، فهذا العمل رد ولم يثبت عنه لا في الكتاب ولا السنه.
 
كذلك أوضحت أن من أسباب بطلان العمل: عدم الإخلاص، عدم المتابعة. وهي عكس أسباب القبول. 
 
وبعد هذا كشفت عن علامات قبول العمل الصالح ومنها: الوجل والخوف من عدم قبول العمل، التوفيق لعمل صالح آخر، استصغار العمل وعدم الإعجاب به، عدم الرجوع لذنب بعد الطاعة، حب فعل الخير ونشره.
 
وختمت المحاضرة بقوله صلى الله عليه وسلم: (أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل).
 
تلى ذلك عرض مرئي عن حفظ النعمة، وبيان أنه بالحمدلله والشكر تدوم النعم. وبعد هذا تم الاستماع لمادة صوتية لدكتور نبيل العوضي والذي تحدث فيه بإيجاز عن حُسن الخلق الذي يبلغ بالإنسان إلى جنات عدن. 
 
هذا ولقد شهد الملتقى تنظيم من قبل عضوات الدعوة وحسن استقبال للحضور. والجدير بالذكر أنه سيتم تقدم (ويبقى الأثر) لمدة يومين متتالية ابتداء من (٣/٢٤) إلى (٣/٢٥) ختام الملتقى.

كوني مدبرة ميزانية مع المدربة فاطمة العصلاني - خليص

 


الحكيمة هي من تقوم بعملية إدارة الميزانية الأسرية بتدبر، من هذا المنطلق قدم معهد جمعية البر النسائي للتدريب (دورة إدارة الميزانية الاسرية) بقيادة المدربة: فاطمة العصلاني.  


وفي تمام الساعة (٥) مساءً انطلقت الدورة في صالة الخيرات يوم الأربعاء الموافق (٣/٢٢) جادت أ. فاطمة بذكر فوائد جمة ونصائح قيمة تساعد ربة المنزل في إدارة الميزانية الأسرية وفق رؤية واضحه وسديدة.  


حيث تطرقت محاور الدورة للمفهوم العام للميزانية ‏المالية: وهي العملية التي يتم فيها حساب الإيرادات، والنفقات في بداية كل سنة مالية. بينما تعرف الميزانية الاسرية بأنها التخطيط للنفقات المختلفة في علاقاتها ببعضها البعض، والتي من شأنها توزيع الموارد المالية على الحاجات المتعددة للأسرة. 


هذا ولقد أشارت المدربة أن عدم تنظيم الإنفاق يؤثر على خطة الميزانية الأسرية، ومن قوله تعالى " والذين إذا انفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قوما" يتضح لنا المحور الثاني وهو: وضع خطة للميزانية الأسرية لتكون بمثابة مرشد مالي يساعد الأسرة على تخطي الأزمات المالية.  


وحتى تكون خطة الميزانية محكمة لابد أن تسير وفق أسس منها: تحديد الأهداف، ومن ثم إشباع الحاجات أولاً ثم الرغبات، وأن تكون ذات صبغة أسرية وطابع مرن.  


وأتى المحور الثالث في الدورة ليكشف سوء التنظيم المالي ويبين الطريقة السليمة في التخطيط لإدارة المال على النطاق الأسري.  


هذا وقد نبهت (أ. فاطمة العصلاني) إلى ضرورة تدوين الاحتياجات الاسريه في ورقه وتحديد سقف الميزانية، قبل الذهاب للسوق ومن ثم المقارنة بين الأسعار قبل التعجل في عملية الشراء.  


وقامت بكشف الفروق في الأسعار بين البقالة ومحلات بيع الجملة، وبلا منازع توفر الكثير من مالك عندما تقوم بالشراء من محلات الجملة، لهذا قم بتجهيز قائمة الجملة والتي تشمل على مواد طويلة الأجل مثلاً: أدوات النظافة، المدرسة، المؤنة كـالأرز والشاهي والسكر والحبوب كالعدس والشوفان وغيره.  


وبالنسبة للمواد سريعة التلف كالخبز والخضار والأجبان وما شابه، يفضل تخصيص مبلغ اسبوعي أقصاه (٣٠ ريال) لعائلة مكونة من أربعة أفراد.  


وايضاً لابد من تحديد قيمة المعروفات الثابتة (أقساط، إيجار، دين..) وتحديد كذلك قيمة المعروفات الشهرية (مشتريات المنزل، صدقه..) 


هذا ويجب أن توضع الخطة الميزانية الأسرية بالتشاور ولا مانع من إشراك الأبناء في ذلك، حتى الطفل ذو السبع سنوات يمكنه استيعاب الأمر والمشاركة لتعزيز شعوره بالمسؤولية المالية. 


وبعد تقسيم الميزانية يتم وضع المصروفات المحددة في ظرف خاص مثلاً: تحديد مبلغ للطوارئ كحاله مرضية أو مناسبة في (ظرف الطوارئ) أو الادخار عن طريق حساب بنكي مستقل. 


ويجب الحرص على عدم التداخل في الإنفاق بين المصروفات، وهنا يظهر دور ربة المنزل في معرفة الأوليات والمصروفات التي لا قيمة لها، من خلال تدوينها كل ما يتم إنفاقه من أموال خلال شهرين على الأقل. 


هذا وقد أوضحت (المدربة: فاطمة) في المحور الرابع طرق التوفير والادخار وحذرت من البذخ في المناسبات الاجتماعية وظهور المجتمع الخليجي في حالة مادية ممتازة جداً، وأن أتينا لحقيقة الأمر لوجدنا الأغلبية تقترض أو تنظم لجمعية من أجل كماليات يمكن الاستغناء عنها.  


وقدمت نصحية للسيدات اللاتي يدفعن أموال طائلة من أجل تصميم قطعة قماش لمناسبة زواج أخيها مثلاً، وأوضحت أن أناقة الأميرات تتمثل في المجوهرات التي تبقى عمراً ولا تبلي أو تذهب موضتها كالملابس.  


ايضاً وجهت حديثها لأصحاب المناسبات قائله: لا نريد ترف يغطي على قيمة الفرح وهي سعادة أخيك وتوفيقه، كوني عقلانية في الإنفاق، فعلى سبيل المثال: تقديم الهدايا باسم العروسين تكلفك مبلغ كبير، ولكن أن أتينا للحقيقة لا أحد سيحتفظ من الحضور بهذه الهديه في منزله، فماذا يريدون من تحفه تحمل اسم اشخاص لا تربطهم بهم علاقة!.  


وأضف على هذا تساءلت عن: الفرق بين (المطربة والديجية) ؟. كلاهما إيقاع ونغم واحد فقط الاختلاف في (السعر) ولن يهتم الحضور من هي مطربة الحفل؟. فقط هن المراهقات من تهمهم هذه الأمور، تدبري الوضع وانظري للمبلغ الذي سيدفع لمن ستحي حفلتك لبضع ساعات ناهيك عن الفواصل المقدمة، أليس من الأفضل توفيرك للمال الذي ستتمني أن يكون بيدك بعد هذه الحفلة.  


ولقد شهدت الدورة حضور من قبل: رئيسة مركز فتاة خليص: حنان المغربي.مديرة معهد البر للتدريب النسائي: أمل الصبحي.وبعضاً من عضوات لجنة الدعوة والإرشاد بالدف. 


ولزيادة رصيد المعرفة لديكم عن الدورة يمكنكم الاطلاع على (#دورة_إدارة_الميزانية_الاسرية) وبهذا انتهت الدورة الساعة (٧) مساءً، والجدير بالذكر أن حضور الدورة مجاني إذا فتح المجال للحضور أكثر والاستفادة من التخطيط للميزانية الأسرية مواكبة لرؤية (2030)



مركز فتاة خليص يدشن ملتقى البيت الآمن 5 - خليص


في مساء ننعم فيه بالأمن والسلامة بصحبة مركز فتاة خليص، تم تدشين ملتقى البيت الآمن في نسخته الخامسة في صالة الخيرات بحي الدف، والذي تنفذه جمعية مراكز الأحياء بمحافظة خليص وبرعاية كريمة من مؤسسة سالم بن محفوظ . وعند تمام الساعة السابعة ليوم الجمعة الموافق (١٤٣٨/٣/٣هـ) تم تفعيل مفهوم السلامة المنزلية وايضاً تقديم دورة عن الاسعافات الأولية على يد الدكتورة: حكمت قاسم.  حيث أوضحت الدكتورة أن كلمة السلامة تدل على التدابير والإجراءات التي يتخذها الإنسان للوقاية من الحواد‪ث قبل وقوعها، وأشارت أن هناك بعض المخاطر التي يمكنها أن تؤثر على سلامة وأمان الأفراد بالمنزل ومنها على سبيل المثال: سوء استخدام الأجهزة، ترك المنظفات والأدوية في مكان قريب من متناول الأطفال، ملامسة وصلات الكهرباء للماء، تلف الخرطوم الموصل للغاز أو السخان، وغيره العديد من الأمور التي لفتت انتباه الحضور الذين عقدوا‏‪العزم على عدم التهاون بمستصغر الشرر.


هذا وقد يواجه الإنسان مواقف صعبة، ودونما إنذار يجد نفسه لا يملك المعرفة والدراية بكيفية التصرف في حالات الاختناق مثلاً، ومن أجل ذلك قدمت دورة عن الاسعافات الأولية التي تعتبر الأساس في عملية إنقاذ حياة الإنسان.


‏‪تلا ذلك عرض مرئي عن مشروع البيت الآمن، إذ يعتبر البيت بمثابة حجر الأساس للأمن في المجتمع، وهذا ما يهدف له المشروع من خلال نشر التوعية بالسلامة المنزلية والتدريب على مهاراتها لينعم الجميع بالسلام والأمان.
 واسهاماً في بناء ثقافة السلامة تم طرح بعض الأسئلة ودارت نقاشات بسيطة حول السلامة في المنزل، ودعماً للمتفاعلات في المسابقة تم تقديم قسائم شرائية بقيمة ١٠٠ ريال من قبل متاجر العطاء التي كفتنا العناء بحق، وايضاً شرفتنا بهذه المبادرة الطيبة والمشاركة المجتمعية.

الحياة الطيبة مع الداعية فاطمة المغربي - خليص

 
 وفي مساء يوم الجمعة الموافق (٢/٢٥) كُنا على موعد مع روضة من رياض الجنة. من تقديم إدارة جامع القطان بالتعاون مع المكتب التعاوني لدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بخليص. 
 
قال المولى عز وجل: {هُوَ أَنْشَأَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا } بهذه الآية المُعبرة استفتحت الداعية: فاطمة سعود المغربي، محاضرة (الحياة الطيبة) وجادت على الحضور بأنفس الدرر الثمينة.
 
فلقد تحدثت عن أساس الحياة الطيبة الذي يتمثل عن الاستعمار في هذه الأرض، وعمارة الأرض هي أن يجعل المسلم لكل عمل يقوم به هدف أو غاية يسعى لتحقيقها. 
 
ويبقى البلاء من أجل عمارة الأرض، فجميع الأمور التي تكدر صفو حياة الإنسان لا تساوي عند الله تعالى جناح بعوضة، فقط لو استشعرنا حجم الجناح كم هو صغير مقارنة بجسم البعوضة، عندها ستصغر الدنيا في أعيننا. 
 
يقول مصطفى الرفاعي: (أن لم تزد على الحياة شيئاً تكن أنت زائداً عليها) ، وحتى لا تكون ضمن فريق الزيادة ابتهل للخالق بهذا الدعاء دوماً " اللهم أجعل الحياة زيادة لي في كل خير وأجعل الموت راحة لي من كل شر".
 
بعدما أصبح عمر بن عبدالعزيز ملك في الدنيا تمنى الجنة، وفي ليلة بكى فيها الخليفة عمر وبكت زوجته وابناءه لبكاءه، وبعدما خفت عبرته سألته زوجته: ما أبكاك؟. قال: تذكرت منصرف الناس بين يدي الله فريقاً للجنة وفريقاً .... وأغشى عليه حينها ولم يكمل حديثه. لقد خاف أن يكون من فريق النار، أين نحن من خشية عمر لله تعالى؟.
 
ومن أجل حياة طيبة لابد أن يكون للإنسان أهداف سامية يسعى لتحقيقها، على سبيل المثال: حفظ كتاب الله الكريم، حسن تربية الآبناء، وغيره من الأهداف الأخرويه.
 
الحياة الطيبة بين أيديكم، فلا تنشغلوا بالنعم عن شكر المنعم فالحمد لله، كُل نعمة لا تقرب لله نقمه، نعوذ بالله منها.
 
ثلاث نعم إن كانت لديك فأعلم أن خالقك عز وجل قد جمع لك الدنيا كلها، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من أصبح منكم آمناً في سربه ، معافى في جسده ، عنده قوت يومه ، فكأنما حيزت له الدنيا بأسرها) 
 
نسأل المولى أن يجعلنا من الشاكرين، فالنعم تزاد بالشكر وتحفظ بالشكر وترزق بالنعم التي تفقدها بشكر الله وحمده.
 
لا تدعوا لشيطان مدخل عليكم فيضخم لكم المواقف التافهه ليفقدكم لذة الاستشعار بالنعم، واحذروا ألد عدو لنفس وهي نفسك الأمارة بالسوء.
 
يقول حسن البصري: (المؤمن والله ما تراه إلا يلوم نفسه على كل حالاته يستقصره) اسأل نفسك لما أذنبت؟. لما فعلت كذا وكذا.. 
 
ولتحفظ حدود الله ليحفظ الله قلبك من الهموم والأكدار، وأصدق الله يصدقك، فكل عمل لم يكن لوجه الله لا تجده في صحيفة عملك إلا عمل صالح واحد هو: (مجالس الذكر) تنال فيها الدعاء والمغفرة ومجالسة الملائكة ويتباهى بك خالقك سبحانه وتعالى.
 
وتسألت الداعية: ما مقدار دعاءك أن يرزقكِ الله الإخلاص؟. إذ يعتبر الإخلاص مسألة عظيمة، وحثت على أن نجعل سجدة من صلواتنا نسأل القدير فيها الإخلاص في القول والعمل، لأن الأخلاص يعتبر حجر الأساس في الحياة الطيبة.
 
ومن الجميل أن تجعل لك خبيئة من عملك لله، فكلما كان العمل خفي كلما كان أبعد من الرياء.
 
يقول أحد الصالحين: جرت سنة الله أن المخلص موفق مسدد لا يضيق له صدر، فمن كان لله كان الله له.
 
وفي الصلاة الراحة وقرة العين وبها تطيب الحياة والروح معاً، وأن لم تستشعر ذلك فراجع صلاتك.
 
وما يضيق العيش إلا يفرج بالاستغفار والدعاء والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم تكفيك همك، وآخر آيتين من سورة البقرة تكفيك كل شيء، والمعوذات وأذكار الصباح والمساء جميعها تطيب بها الحياة. 
 
ومن بين كثافة الحضور تسمع همهمات تذكر المولى عز وجل، فلقد تحرك ما سكن في الأنفس من جراء اللهو في الحياة، وكانت الخاتمة مع ابتهال الداعية فاطمة المغربي بالدعاء ومن خلفها آمين ترفع أكف الضراعة لله

روز روما - خليص




منذ أن وطأت قدماي المكان أمنت أنه: " خلف كل جميل تقف أُنثى مرهفة الحس" تبعث الود والرحمة في الكون.

روز روما: هو حلم سكن مخيلة (مرام الشيخ) والآن أصبح واقع يسكن فيه الجمال والروعة، وتقصده السيدات والفتيات لاقتناء الهدايا واحتساء القهوة برفقة الأحبه. .
في سابق فريدة من نوعها في محافظة خليص ، يوم الجمعة الموافق (٧/٢٣) في تمام الساعة ٤,٣٠ عصراً، تشرفت بتلبية الدعوة لحضور افتتاح محل نسائي (روز روما) حي الدف يمين الغرفة التجارية.

رأيت هُناك أيدي سُعودية مُبدعة تقوم بتنسيق الورود والحفلات وتنفيذ التوزيعات والتزين بالإضافة إلى كوفي وكل هذا لحواء فقط، وأضف أن لديهم خدمة التوصيل مجاني، ويمكنكم ايضاً الطلب عبر الأنستغرام rozeroma@ أو الواتساب (٠٥٦٥٧١١٦٦٨) في أي وقت، ولن تجدوا سوا ما يسر فؤادكم ويغمر نبضكم سروراً. .
ناهيك عن ديكور المحل الذي لا يخلو من لمسة أنثوية دافئة المشاعر، تؤكد أنه لطالما أضفت الأنثى على جوانب الحياة لمسات من روحها تشع ضياء وروعة

قد تكون فكرة محلات الهدايا مستهلكة وخاصة أنها منتشرة بكثرة في قنوات التواصل الاجتماعي، ولكنها فكرة متألقة لأن عطاء المرأة في هذا المجال يختلف كلياً عن الرجل بل أنها تتفوق عليه نظراً لخلقها الرقيق الذي ينعكس على عملها فنراه متأنق دوماً، وهذا ما نجده في روز روما.

ايضاً هُناك شريحة كبيرة من المجتمع مازالت تفضل الشراء بالطريقة التقليدية، وهذا ما يسهل عملية التواصل بين البائع والعميل، بحيث يمكنه توضيح طلبه بسلاسة مع  إتاحة الفرصة لرؤية نماذج مختلفة لما يريد على أرض الواقع، بهذا يكسب المصداقية في التعامل لدى روز روما

هذا ولقد تم تقديم ابتسامة الفرح بالإنجاز والتبريكات والهدايا لصاحبة المحل: مرام الشيخ، التي استقبلتنا بحرارة ومحبة وقامت باستضافتنا ومن ثم أهدتنا الورد الذي سيضل متربع على عرش الأفئدة، فهما كثرت أو قلت الهدايا يبقى الورد أفضلها نبضاً عند العشاق بلا منازع

ومن المتوقع نجاح باهراً لهذا المحل النسائي الأول والأجمل في الساحة ، والذي سيكتسح السوق بتميزه الغير مسبوق.